الأخبار

خلال رعايته أعمال منتدى “السلطة الرابعة” بجامعة البحرين .. وزير شؤون الإعلام: احتكار الرياضة وتسييسها يحرم 90% من العرب من مشاهدة كرة القدم

المنامة في 16 مارس / أكد سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام رئيس مجلس أمناء معهد البحرين للتنمية السياسية أن الاحتكار المخل الذي تفرضه قنوات محددة لأغراض سياسية ينتهك حق الجمهور.

وأشار سعادته خلال رعايته أعمال منتدى السلطة الرابعة، الذي أقامه نادي الإعلام بجامعة البحرين بالتعاون مع جمعية الصحفيين البحرينية، إلى أن 90% من المواطنين العرب محرومون من مشاهدة مباريات كرة القدم على القنوات الرياضية، وهناك تحركات على المستوى الإقليمي والدولي لوقف انتهاك حق الجمهور في متابعة مباريات فريقه الوطني.

وأكد سعادة وزير شؤون الإعلام أن التحديات في قطاع الإعلام والاتصال مشتركة بين الدول العربية، ويجب مواجهتها بصورة جماعية عبر تعزيز الوعي لدى فئة الشباب في المجتمع، وتبني آليات إقليمية ودولية مشتركة لتحقيق الأهداف المنشودة في الارتقاء بقطاع الإعلام والاتصال في المنطقة.

وشدد سعادة وزير شؤون الإعلام على أن وسائل التواصل الاجتماعي مهما اتسع انتشارها وبلغ تأثيرها، تبقى جزءًا من عالم افتراضي يجب التعامل معه بحذر، مؤكدًا أن ليس كل ما يتم تناقله في تلك الوسائل يعكس ما يجري على أرض الواقع، ما يحمّل مستخدمي تلك الوسائل مسؤولية التحقق من صحة الأخبار والمعلومات وعدم الانجرار إلى ما يسود هذا العالم الافتراضي من فوضى ممنهجة.

وخلال إجابة سعادته على أسئلة الطلبة من المشاركين في المنتدى، أشار سعادة وزير شؤون الإعلام إلى أن فرص العمل في مجال الإعلام موجودة وفي ازدياد مستمر، مشددًا على أن التواصل مع الشباب عامل مهم لتطوير العمل في مختلف قطاعات العمل الإعلامي.

وأضاف سعادته أن ما من وزارة أو هيئة أو مؤسسة مهما صغر حجمها إلا وكان فيها قسم للإعلام والعلاقات العامة، ما يعني اعتماد تلك الجهات على خريجي هذا التخصص، مضيفًا سعادته أن مجال الإعلام في أي دولة على مستوى العالم يحتاج إلى الإعلامي الشامل المتمكن من جميع المهارات، ما يتطلب إلمامًا وحرصًا من الطلبة على تطوير قدراتهم واكتساب المهارات الإعلامية بصورة مستمرة.

التعليق هنا