الأخبار

هنأ جلالة الملك والشعب البحريني الوفي على التنظيم المثالي .. وزير الإعلام: نجاح معرض البحرين للطيران شهادة دولية على الريادة والتميز والعالمية

أشاد سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام بنجاح معرض البحرين الدولي للطيـران في نسخته الخامسة تنظيميا وإعلاميا وجماهيريا، باعتباره شهادة دولية جديدة على جدارة المملكة وكوادرها الوطنية المبدعة باحتضان الأحداث العالمية، وإضافة نوعية إلى مسيرة الإنجازات التنموية المتتالية خلال العهد الزاهر لصاحب الجلالة ‏الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى.

ورفع الرميحي أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب الجلالة الملك المفدى، والحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأميـر خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، ودعم صاحب السمو الملكي الأميـر سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وإلى جميع أبناء الشعب البحريني بمناسبة النجاح المبهر لهذا المعرض الدولي.

وأوضـح أن التنظيم المثالي لمعرض البحرين للطيران، وبمشاركة كبريات الشركات والمؤسسات العالمية والخليجية المتخصصة في صناعة الطيران المدني والعسكري، يمثل تتويجا لجهود صاحب السمو الشيخ عبدالله بن حمد آل خليفة ‏الممثل الشخصي لجلالة الملك رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض، في متابعته الدؤوبة والمباشرة للنواحي التنظيمية، وحشده للجهود والطاقات الوطنية لجميع مؤسسات المملكة، وتعاونها المثمر في إخراج هذا الحدث العالمي بالمظهر الحضاري المشرف.

وأعرب عن اعتزازه بالتغطية الشاملة والمتنوعة لمعرض البحرين للطيران في مختلف القنوات الإذاعية والتليفزيونية والصحف ووكالات الأنباء المحلية والإقليمية والدولية، وبمشاركة 250 موظفا من وزارة شؤون الإعلام في مجالات الإعداد والتقديم وتوفير الخدمات الإعلامية والفنية واللوجستية، مما أسهم في إبراز مكانة المملكة كواحة أمن وسلام واستقرار، وملتقى للحضارات والثقافات، ووجهة سياحية واقتصادية واستثمارية عالمية، ومركز محوري رائد ومتميز في صناعة المعارض والمؤتمرات الدولية.

وأكد سعادة السيد علي بن محمد الرميحي وزير شؤون الإعلام أن ما يحققه معرض البحرين الدولي للطيران على قاعدة الصخير الجوية من نجاحات متتالية برعاية سامية من جلالة الملك المفدى، ووسط إشادة دولية واسعة، واستحسان جماهيري، هو مصدر فخر وسعادة لجميع أبناء شعبنا الوفي والمخلص، ودافع وطني نحو تعظيم مكتسباتنا التنموية والحضارية المستدامة، ورفع اسم مملكتنا الغالية عاليا في عناوين الريادة والتميز والعالمية على الأصعدة كافة.

التعليق هنا